رئيس التحرير: عادل صبري 02:14 مساءً | الاثنين 16 ديسمبر 2019 م | 18 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

تقدم 19 مركزًا عالميًا.. هذه أسباب تحسن مؤشر الحصول على الكهرباء بمصر

تقدم 19 مركزًا عالميًا.. هذه أسباب تحسن مؤشر الحصول على الكهرباء بمصر

أخبار مصر

الكهرباء فى مصر

تقدم 19 مركزًا عالميًا.. هذه أسباب تحسن مؤشر الحصول على الكهرباء بمصر

فادي الصاوي 27 أكتوبر 2019 17:06

كشف تقرير صادر عن البنك الدولي لممارسة أنشطة الأعمال، عن تحسين ترتيب مصر بالنسبة لمؤشر الحصول على الكهرباء، وصعودها 19 مركزًا متقدمًا لتنتقل بذلك من المرتبة 96 عالميًا إلى المرتبة 77.

 

التقرير أشار أيضًا، إلى صعود مصر 19 مركزًا في مؤشر بدء النشاط، حيث انتقلت من المرتبة 109 عالميًا إلى المرتبة 90، وصعدت مصر 15 مركزًا في مؤشر حماية المستثمرين الأقلية من المرتبة 72 عالميًا إلى المرتبة 57 ، وصعدت 3 مراكز في مؤشر دفع الضرائب من المرتبة 159 عالميًا إلى المرتبة 156.

 

وبحسب بيان صادر اليوم الأحد، عن رئاسة مجلس الوزراء، فإن مؤشر الحصول على الكهرباء تضمن جميع الإجراءات المطلوبة من أصحاب الأعمال لتوصيل الكهرباء لمنشآتهم، واحتساب الوقت والتكلفة اللازمين لاستكمال كل إجراء، ويشمل تقديم الطلبات إلى شركات الكهرباء والتوقيع على عقود التغذية الكهربائية، كما يرصد كافة التصاريح المطلوبة لتوصيل الكهرباء النهائي للمنشأة، بالإضافة الى مقياسي موثوقية التغذية الكهربائية وشفافية التعريفة.

 

للتعرف على أنجازات القطاع فى الفترة من 2014 وحتى الأن شاهد التالي..

 

وعدد البيان أسباب التحسن ومنها الدعم غير المحدود من القيادة السياسية إلى قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة، والتعاون والتنسيق المستمر مع كافة جهات الدولة، وعلى رأسها وزارات الدفاع والبترول والمالية والاستثمار والتعاون الدولى، الأمر الذى أدى إلى نجاح مجهودات القطاع فى التغلب على ظاهرة انقطاع التيار الكهربائى من خلال اتخاذ حزمة من الاجراءات السريعة، التي نتج عنها عدم اللجوء الى تخفيف الأحمال منذ صيف 2015 حتى الآن.

 

وشملت الأسباب أيضًا، نجاح قطاع الطاقة المصري في تحويل العجز فى الطاقة إلى إحتياطى وذلك من خلال إضافة أكثر من 25 ألف ميجاوات على مدى السنوات الأربع الماضية، مما ساهم في القضاء على عجز الطاقة وتأمين احتياطي كهربائي مناسب.

 

ومن الاسباب أيضًا، الالتزام بتنفيذ برامج الصيانات والعمرات فى توقيتاتها المحددة بنسبة 100% لوحدات إنتاج الكهرباء بالشبكة بهدف التأكد من جاهزيتها واستعاضة القدرات المفقودة منها لتحقيق إدارة فعالة لهذه الأصول ورفع كفاءتها، فضلا عن التنسيق المستمر مع وزارة البترول لتوفير الوقود اللازم والمناسب لتشغيل وحدات انتاج الطاقة الكهربائية على مستوى الجمهورية.

 

العمل على تحسين وتطوير شبكات النقل والتوزيع ، بما في ذلك محطات المحولات ذات الجهد الفائق ومراكز التحكم، بالإضافة إلى الشبكات الذكية لتعزيز وتقوية الشبكة الكهربائية القومية من أجل استيعاب القدرات الجديدة المضافة من الطاقة المتجددة، والحد من الفقد الكهربائى فى الشبكة وتعزيز الربط الكهربائي مع الدول المجاورة، فضلاً عن إجراءات ترشيد وتحسين كفاءة استخدام الطاقة الكهربائية.

 

تخفيض المدة الزمنية للدورة الإجرائية لتوصيل التيار الكهربائي للمستثمرين الجدد الراغبين في التوصيل على الجهد المنخفض، وتحفيز دور القطاع الخاص في مشروعات الطاقة المختلفة، بإصدار عدد من التشريعات الإصلاحية.

 

العمل على رفع كفاءة شبكات النقل والتوزيع وصولا لمستويات جودة الخدمة عالميا، وتحقيق استراتيجية مزيج الطاقة، وذلك بهدف تحقيق التنمية المستدامة.

 

ويستقبل قطاع الكهرباء شكاوى المواطنين على الخط الساخن (121) والذى يغطى كافة أنحاء الجمهورية ويعمل على مدار 24 ساعة لإستقبال الشكاوى الفنية والتجارية وتلقى البلاغات والرد على الإستفسارات عن الخدمات المقدمة للمواطنين، وأسندت هذه الخدمة لشركة متخصصة وذلك لضمان الشفافية والمصداقية، ويتم تقديم تقارير دورية يتم عرضها على الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة لمتابعة مستوى الأداء.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان