رئيس التحرير: عادل صبري 01:22 صباحاً | الثلاثاء 28 يناير 2020 م | 02 جمادى الثانية 1441 هـ | الـقـاهـره °

ما بين نافقة وحية.. ما الذى جاء بالحيتان للشواطئ المصرية؟

ما بين نافقة وحية.. ما الذى جاء بالحيتان للشواطئ المصرية؟

أخبار مصر

ظهور الحيتان فى مصر

ما بين نافقة وحية.. ما الذى جاء بالحيتان للشواطئ المصرية؟

فادي الصاوي 08 أغسطس 2019 22:59

تعوّد المصطافون على الشواطئ المصرية خلال السنوات الماضية، على رؤية الحيتان بالقرب من الشواطئ، فى ظاهرة غريبة لم نعهدها من قبل فى شرق البحر الأبيض المتوسط، ومؤخرا تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر فيه حوت كبير قريب من إحدى شواطئ الساحل الشمالي.

 

لم تكن هذه هى الواقعة الأولى فى مصر، ففى منتصف مايو 2016  وجد المصطافون حوتًا عملاقًا نافقًا على أحد شواطئ محافظة مرسى مطروح، وفى أغسطس من العام ذاته ظهر حوت من نوع «بالين» المزعنف أمام مرتادي شواطئ الساحل الشمالي.

 

وفى يناير 2018 عثرت قوات الحماية المدنية ووحدة الإنقاذ النهري بالإسكندرية، على حوت نافق على شاطئ فندق آزور بمنطقة رشدي، وفى مايو من العام ذاته كشفت وزارة البيئة المصرية، عن ظهور الحوت الأزرق بمنطقة خليج العقبة، فى ظاهرة تحدث لأول مرة فى مياه البحر الأحمر.

 

وفى عام 2012، عثر صيادون  بالعين السخنة على حوت من نوع "زيفا" زين حوالي 2 طن بعد أن جرفته المياه إلى أعالى البحار، وفى 2008 تم العثور على حوت فى على شواطئ كفر الشيخ.


وترصد مصر هذه الظواهر بشكل عام وتسجل تقارير سنوية عن الأنواع التي تظهر من الحيتان في البحار المختلفة، ولم تعلن الجهات المعنية فى الدولة المصرية حتى الآن عن ظهور حيتان خطيرة أو عدائية في شواطئ مصر على البحر المتوسط أو البحر الأحمر.

 

الدكتور خالد فهمي وزير البيئة السابق، أكد أن ظهور الحيتان بالسواحل الشمالية لمصر أمر لا يشكل خطرا على المواطنين، وذكر أن ظهور أنواع من الحيتان المختلفة في هذه المنطقة مؤشر بيئي إيجابي وليس سلبي ، يشير إلى وجود ثراء في الأنظمة البيئية الموجودة في مصر وتنوع في السلاسل الغذائية، مطالبا المواطنين بعدم الاعتداء عليه أو محاولة اصطياده.

 

أيد تلك المعلومات، الدكتور لؤي السيد منسق برنامج الحياة البرية في وزارة البيئة،  الذى أشار إلى أن ظهور بعض الحيتان في شاطئ الساحل الشمالي ظاهرة شبه طبيعية، موضحا أن الحيتان من الثديات البحرية وهي بطبيعة الحال ليست أسماك مفترسة ولا تهاجم الإنسان بشكل متعمد، ولفت إلى أن الحيتان تتجه بالقرب من الشواطئ، لعدم توافر غذائها في مناطق شرق المتوسط.

 

وفى تعليقها على هذه الظاهرة، كشفت وزارة البيئة، أن الحيتان تتواجد بشكل طبيعي في البحر الأبيض المتوسط وتعيش في المياه الإقليمية لمعظم دول الشمال الأفريقي ومنها مصر، وكذلك سواحل الدول الأوروبية.

وطبقاً للإتفاقيات والمنظمات الدولية المعنية بالحويتات، تقترب الحيتان من السواحل بكثرة في شمال وغرب البحر المتوسط ولكنها قليلة في المناطق الشرقية من مياه المتوسط ويعود ذلك لقلة الغذاء، في منطقة شرق المتوسط مقارنة بالغرب خاصة في الشهور الأولى من فصل الصيف التي تقل فيها كميات الأسماك عن الفصول الأخرى لذا تلجأ الحيتان للإقتراب من الموانئ وموانئ الصيد والسواحل بحثاً عن الأسماك الصغيرة.

 

كما يعود ظهور الحيتان أيضًا في هذا التوقيت بسبب السلوك المتغير لصغار الحيتان والمتعلق بعمليات التحول والتوجه نحو المياه الأكثر دفئاً وهي المياه الأقل عمقاً تجاه السواحل خاصة بعد إنتهاء مواسم التزاوج في نهاية الربيع وأول الصيف.

 

ووفقا لبيان البيئة، فإن هذه الحيتان إن كانت صغيرة في العمر وتبدو كبيرة في الحجم تضل في معظم الأحيان طريق السرب المصاحب لها وقد تلبث لأيام قد تطول لأسبوع أو أسبوعين على المناطق الساحلية حتى تعود للمياه العميقة.

 

وسجلت وزارة البيئة المصرية في برامج الرصد الدورية بالتعاون مع المنظمات الدولية 11 نوعاً من الحويتات في شرق المتوسط سواءً في المياه الإقليمية المصرية أو المنطقة البحرية الإقتصادية الخالصة منها 7 أنواع متوطنة و4 أنواع مهاجرة.

 

وشدد وزارة البيئة في بيان لها ، على أن الحيتان ليست مفترسة ولكن ينبغي أخد الحذر وعدم الإقتراب من منطقة مشاهدة الحيتان على الشواطئ خاصة الكبيرة منها نظراً لأنها تتحرك عشوائياً عند إحساسها بالقرب من الشواطئ أو بحركة الإنسان الكثيقة حولها. وتركها لتعود للمياه العميقة والذي يكون بشكل عام خلال ساعات لا تزيد عن 24 ساعة إلا في ظروف قليلة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان