رئيس التحرير: عادل صبري 08:01 مساءً | الاثنين 27 يناير 2020 م | 01 جمادى الثانية 1441 هـ | الـقـاهـره °

في اليوم العالمي للمرأة.. حكاية 4 نساء دفعن أرواحهن ثمنًا لنضالهن

في اليوم العالمي للمرأة.. حكاية 4 نساء دفعن أرواحهن ثمنًا لنضالهن

أخبار مصر

نساء ناضلن من أجل حريتهن

في اليوم العالمي للمرأة.. حكاية 4 نساء دفعن أرواحهن ثمنًا لنضالهن

آيات قطامش 08 مارس 2019 20:30

لسن  الوحيدات على مستوى العالم ممن قدمن أرواحهن ثمنًا لنضالهن من أجل إيمانهن بقضية ما،  فرغم أنهن رحلن عن الحياة، إلا قصصهن لازالت حية.  نسلط الضوء فقط على بعض منهن ، تزامنًا مع اليوم العالمي للمرأة،

 

رزان النجار..خرجت لإسعاف الجرحي فماتت برصاص الإحتلال


رزان النجار ..هي قصة مسعفة فلسطينية متطوعة، كانت حينها في ذاك اليوم تقف على بعد نحو 100 متر من الشريط الحدودي، بعدما خرجت من بيتها كعاداتها لترافق زملائها من المسعفين، حيث كانت تقف مترقبة سقوط اي مصاب بين صفوف أبناء وطنها،في محاولة منها لإنقاذ حياته، إلا إنها حينها سقطت هي جريحة إثر إختراق رصاص قوات الإحتلال صدرها. 

 

 فارقت رزان الحياة أثناء محاولتها إسعاف اثنين من المصابين، المحاصرين من قبل الاحتلال، شمال غربي مخيم العودة باحتجاجات غزة الحدودية، بمنطقة  خان يونس جنوبي قطاع غزة. 

 

 رزان تعد أول مسعفة فلسطينية متطوعة ميدانيًا بقطاع غزة،  وهي الإبنة الأكبر لأسرة بسيطة،  حيث عانى والدها من الديون المتراكمة إثر قصف محله الذي بيع قطع غيار الدراجات في حرب غزة 2014، الأمر الذي تسبب معه في زيادة سوء أوضاعهم. 

 

لم تكمل الفتاة دراستها بجامعة الأزهر كلية تمريض، بسبب تلك الظروف، ولكنها قررت أن تعوض هذا بالحصول على دورات تدريبية وميدانية في الاسعافات الأولية، وحصدت العديد من الشهادات على مدار العامين. 

 

 

راشيل كوري..أمريكية دهستها

 جرافة اسرائيلية أثناء محاولتها منعها من التقدم

راشيل كوري.. هي ليست فلسطينية الأصل ولا عربية، فقط انسانيتها هي التي قادتها وحركتها و جعلها تقطع مسافة مئات الكيلو مترات من موطنها أمريكيا أثناء الانتفاضة الفلسطينية الثانية بقطاع غزة، لم تعلم حينها أنه سفر بلا عودة لأحضان بلادها. 

 

فارقت "كوري" الحياة أثناء محاولتها منع تقدم جرافة اسرائيلية آتت لهدم مساكن الفلسطينين، في مدينة رفح بقطاع غزة.

 

وروى حينها صحفيين أجانب شهادتهم مؤكدين أن سائق الجرافة الإسرائيلي تعمد دهس راشيل والمرور على جسدها مرتين، أثناء محاولتها إيقافه.

 

"راشيل" .. هي عضوة في حركة التضامن العالمية (ISM)، من مواليد 10 أبريل 1979،  ووقع حادث مقتلها في  16 مارس 2003.

 

اعتقد أن أي عمل أكاديمي أو اي قراءة أو اي مشاركة بمؤتمرات أو مشاهدة أفلام وثائقية أو سماع قصص وروايات، لم تكن لتسمح لي بإدراك الواقع هنا، ولا يمكن تخيل ذلك إذا لم تشاهده بنفسك، وحتى بعد ذلك تفكر طوال الوقت بما إذا كانت تجربتك تعبر عن واقع حقيقي؛ كانت تلك السطور جزء من آخر رسالة دونتها الفتاة الأمريكية لأسرتها. 

 

ريحانة جباري ..قتلته دفاعًا عن شرفها فماتت شنقًا

ماتت في 2007 شنقًا، بتهمة الدفاع عن شرفها، كانت هذه بإختصار قصة ريحانة جبارني، السيدة الإيرانية. 

 

ففي 2007 أدينت مصممة الديكور الإيرانية بتهمة القتل العمد لموظف استخبارات إيراني سابق، رغم أنها أكدت لهيئة المحكمة أنها أقدمت على هذا الفعل دفاعًا عن نفسها أثناء محاولته اغتصابها.

 

مكثت ريحانة بالسجن حتى عام 2014ـ إلى أن قضت المحكمة بالحكم عليها بالإعدام شنقًا، على خلفية توجيه تهمة القتل العمد  ضدها 

 

 

شيماء الصباغ ..خرجت لتأبين شهداء ثورة يناير فلحقت بهم

 

خرجت من بيتها فقط حينها هي وآخرين من أجل تأبين شهداء ثورة يناير في الذكرى الرابعة، فكانت ضمن أفراد مسيرة تحمل إكليلًا من الزهور. 

 

ولكنها لحقت بهؤلاء الذين خرجت لتأبينهم، بعدما لقت مصرعها 24 يناير 2015، إثر إصابتها بخرطوش ناري في الوجه، أثناء محاولة قوات الأمن فض تلك المشيرة .

 

شيماء الصباغ هي ابنة محافظة الاسكندرية، مواليد 1948، وعرفت بكونها ناشطة حقوقية، وعضوه بالتحالف الشعبي  الاشتراكي. 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان