رئيس التحرير: عادل صبري 12:56 صباحاً | الجمعة 14 أغسطس 2020 م | 24 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

الأزهر: وضع الطلاب الأتراك لن يتأثر بخفض العلاقات

الأزهر: وضع الطلاب الأتراك لن يتأثر بخفض العلاقات

أخبار مصر

جامعة الازهر

الأزهر: وضع الطلاب الأتراك لن يتأثر بخفض العلاقات

الأناضول 23 نوفمبر 2013 17:10

قال عبد الدايم نصر، مستشار شيخ الأزهر، إن أوضاع الطلاب الأتراك الوافدين للتعليم بجامعة الأزهر "لن تتأثر" بما طرأ على العلاقات الدبلوماسية بين تركيا ومصر عقب قرار الخارجية المصرية بخفضها من مستوى سفير إلى مستوى القائم بالأعمال.

 

وأضاف نصر في تصريحات لوكالة "الأناضول"، اليوم عبر الهاتف، أن هناك "تعليمات صريحة وواضحة من شيخ الأزهر (أحمد الطيب)، برعاية الطلاب الأتراك بعيدا عن الخلافات السياسية".

 

ويصل عدد الطلاب الأتراك الوافدين بجامعة الأزهر 485 طالبا إجمالا بكافة فروع الجامعة، بينهم 336 طالبا و149 طالبة، وفق أحدث إحصائيات للجامعة.

 

وغالبية الطلاب الأتراك يتوجهون للدراسة في الكليات الشرعية والدعوية؛ حيث تحتل كلية الشريعة والقانون المركز الأول في اختياراتهم، يليها كلية أصول الدين، فيما تتوجه معظم الطالبات لكلية الدراسات الإسلامية والعربية.

 

وفي وقت سابق من اليوم قال بدر عبد العاطي، المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، في مؤتمر صحفي، إن الجالية التركية "مرحب بها"، في مصر، وأعرب عن أمله في "ألا تتأثر مصالح وحقوق" المصريين المقيمين في تركيا بقرار مصر سحب السفير المصري من تركيا وتخفيض العلاقات الدبلوماسية إلى مستوى القائم بالأعمال.

 

وأعلنت الخارجية المصرية في بيان لها اليوم أنها قررت "تخفيض مستوى العلاقات الدبلوماسية مع تركيا من مستوى السفير إلى مستوى القائم الأعمال"، وبناء عليه "سحب السفير المصري من أنقرة نهائيا" إلى القاهرة، و"مطالبة السفير التركي بالقاهرة مغادرة البلاد" باعتباره "شخصا غير مرغوب فيه".

 

وبررت الوزارة تلك القرارات بأنها تأتي على خلفية تصريحات رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، الأخيرة التي أدلى بها مساء 21 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري قبيل مغادرته إلى موسكو حول الشأن الداخلي المصري وانتقد فيها السلطات المصرية على خلفية عزل الرئيس المصري محمد مرسي ومحاكمته.

 

من ناحية أخرى، انتقد عمرو دراج، عضو المكتب التنفيذي لحزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين، قرار الخارجية المصرية بسحب سفيرها، واصفا إياه بأنه قرار "غير موفق".

 

وأضاف دراج، وزير التخطيط والتعاون الدولي في عهد مرسي، في تصريحات لـ"الأناضول" أن القرار "غير مبرر وجاء في وقت انفعالي وكرد فعل لا يجب أن يخرج من دولة بحجم مصر".

 

وقال إن "الدول الكبيرة التي من بينها مصر، يجب أن تسعى إلى التوافق مع دول العالم كله، وألا يكون منهجها هو سحب السفراء أو تخفيض المستوى الدبلوماسي"، مشيرا إلى أنه "حتى في وجود خلافات يأتي دور السفراء والبعثات الدبلوماسية لتخفف من هذا التوتر بين البلدين".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان