رئيس التحرير: عادل صبري 01:27 صباحاً | الجمعة 04 ديسمبر 2020 م | 18 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

فقيه دستوري: كوتة "الخمسين" لا توجد سوى فى الغابات

فقيه دستوري: كوتة الخمسين لا توجد سوى فى الغابات

أخبار مصر

الدكتور رأفت فوده أستاذ القانون الدستوري بجامعة القاهرة

مبينًا أنه دستور ولد ميتًا

فقيه دستوري: كوتة "الخمسين" لا توجد سوى فى الغابات

أيمن الأمين 21 نوفمبر 2013 19:14

قال الدكتور رأفت فودة، أستاذ القانون الدستوري بجامعة القاهرة، إن إقرار الخمسين لكوته للأقليات المهمشة وتمييزهم عوار دستوري "بحت"، كما  أنه بداية لصناعة العنصرية في مصر.

 

 وأضاف فودة لـ"مصر العربية"، أن تلك المواد تؤكد أن من يضغط يأخذ نصيبًا أكبر، مضيفًا أن هذا الدستور مرفوض شعبيًا، كما أنه لم يلق قبولاً وتوافقًا مجتمعيًا، ومن ثم فهو دستور ولد ميتًا، على حد قوله.

 

وأشار إلى أنه لا يوجد تمييز إيجابي في أي بلدان العالم سوى في بلدان "الأدغال في أفريقيا"، وفي الغابات، مضيفًا أن الحكومة و"الخمسين" تستخف بعقول الشعب المصري، كما أنها تسعى لصناعة تمييز طائفي داخل الدستور وأيضا لتشويه الحقوق السياسية وعناد وقمع إرادة الناخب.

 

أما عن المواد الخاصة بالجيش، فيقول فودة، إن السبب الحقيقي وراء تأخير "الخمسين" مناقشة مواد الجيش ووضعه في الدستور الجديد هو أن الجيش ينتظر قرب انتهاء التصويت في غالبية المواد، ثم يقر مواده داخل اللجنة "عنوة".

 

وأكد أن مواد القوات المسلحة مكتوبة، واتفق عليها من قيادات المجلس العسكري، بمعنى أنها جاهزة لتأشيرة "الخمسين" عليها، والتي من المؤكد لا تستطيع أن ترفضها أو حتى تناقشها سريًا، وبالتالي فكل ما يقال بأن "الخمسين" تؤجل للاعتراض هو كلام لا أساس له من الصحة.

 

 وتابع فودة: "جميع الأجهزة الإعلامية في قبضة الجيش الآن ومسخرة لأهوائها، ولا تستطيع أن تخالف ما تم رسمه لهم"، قائلاً: "يثبت ما نقوله هو موافقة الخمسين على مادة تعيين وزير الدفاع من قبل المجلس العسكري، وأن الرئيس لا يحق له تعيينه، لكن يحق له العزل، وبالتالي كيف لمن لا يملك التعيين أن يملك العزل، ومن ثم فتلك المادة تؤكد أن المجلس العسكري يساوي رئيس الدولة ويزيد عنه، وهذا أمر غير مقبول في أي دولة محترمة تحترم شعبها".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان