رئيس التحرير: عادل صبري 11:17 صباحاً | الخميس 13 أغسطس 2020 م | 23 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

خبير أمني: الكلام عن دولة مدنية "يودي في داهية"

خبير أمني: الكلام عن دولة مدنية يودي في داهية

أخبار مصر

اللواء محمود زاهر

خبير أمني: الكلام عن دولة مدنية "يودي في داهية"

عبده عبد الحميد 18 نوفمبر 2013 17:12

اعتبر اللواء محمود زاهر، الخبير الأمنى والمحلل الاستراتيجى، أن مطالبة البعض بدولة مدنية – لا عسكريه ولا دينية – يعد كلامًا خاطئًا، مشددًا بحسب قوله، على أن هذه المطالب "تودى فى داهية وتودى فى سكة ما يعلم بها إلا ربنا".

 

 

جاء ذلك خلال اللقاء الإعلامي الذى نظمته محافظة دمياط، تحت عنوان "الشباب والمشاركة السياسية"، بحضور لفيف من القيادات السياسية والشعبية وجمعية المحاربين القدماء واتحاد طلاب مدارس دمياط.

 

وقال زاهر للطلاب المتواجدين بالقاعة، إن كل ما نفعله من تعبيرات وجه وأى قول أو حركة هو نوع من أنواع السياسة، فيجب علينا قبل أن نقدم على أى فعل أن تكون خطواتنا محسوبة وسليمة.

 

وعن الوضع الراهن، قال زاهر إن الدولة المصرية لا يمكنها أن تبنى تطورها دون أن تتوسع بإمكانياتها الاقتصادية والسياسية والعسكرية، وأن تكون لها قدرتها على الوقوف بموازاة الدول الكبرى.

 

وأضاف زاهر، أن ثورة 30 يونيو بعثت إنذارًا لأمريكا بعدم التدخل فى شئون مصر، مشيرًا إلى أن تاريخ العلاقات المصرية الروسية قائمة منذ الخمسينيات، ومن المتوقع أن تتم صفقات عسكرية بين الدولتين فى الفترة القادمة.

 

وأشار إلى أن أمريكا كانت على علم تام باحتياجات مصر فى الفترة الحالية، وعملت على استغلال ثغراتها المعلوماتية من أجل الضغط على مصر، معقبًا "إلا أن استقلالية القرار المصرى فى ثورة 30 يونيو، استطاع أن يرد صفعة قوية للولايات المتحدة لتغيير موقفها تجاه مصر"، على حد قوله.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان