رئيس التحرير: عادل صبري 06:49 صباحاً | الجمعة 10 أبريل 2020 م | 16 شعبان 1441 هـ | الـقـاهـره °

بالصور .. "أبو أشرف" يدشن "الميثاق" لترشيح السيسي رئيسًا

بالصور .. "أبو أشرف" يدشن "الميثاق" لترشيح السيسي رئيسًا

أحمد عبدالمنعم 26 أكتوبر 2013 12:19

دشن نشطاء بالإسكندرية، اليوم السبت، حملة أطلقوا عليها اسم "الميثاق" للمطالبة بدعم ترشح الفريق أول عبدالفتاح السيسى، وزير الدفاع، للانتخابات الرئاسية.

 

وأوضح أشرف عبدالحميد، مؤسس الحملة، والبرلماني السابق عن الحزب الوطنى المنحل، في مؤتمر صحفي، أن الحملة تستهدف دعوة "المواطن عبد الفتاح السيسى" لخوض الانتخابات الرئاسية، معتبراً أن البلاد تحتاج فى المرحلة المقبلة إلى "رجل قادر على قيادة الأزمات والمشكلات التى تراكمت فى عهد الأنظمة السابقة"، على حد قوله.

 

وأشار إلى أن الحملة المركزية ستبدأ من الإسكندرية، على أن تمتد إلى المحافظات الأخرى لجمع التوقيعات من المواطنين للمطالبة بترشيح "السيسي" ليكون رئيساً لكل المصريين، حسب قوله.

ولفت إلى أن دعم الحملة المادي قائم بشكل شخصي من منسقيها فقط، وشدد على أن المنضمين لها من الأحزاب الأخرى بصفتهم الشخصية ولا يجوز لهم استخدام صفاتهم الحزبية بها.

 

وكان عبدالحميد، الشهير بـ "أبوأشرف"، قد ترشح لانتخابات البرلمان عام 2010 بدائرة المنشية، مستقلاً، بعد أن فشل فى الحصول على تزكية لجنة السياسات بالحزب الوطنى المنحل الذى كان ينتمى إليه آنذاك، ليخوض الانتخابات البرلمانية "مستقلاً" أمام منافس الحزب الوطنى "آمر أبوهيف"، واستطاع تحقيق الفوز فى الانتخابات، ليعلن بعد فوزه ودخوله البرلمان الانضمام مجدداً إلى الكتلة البرلمانية  للحزب الوطنى داخل المجلس.

 

وقال محمد البديوي، المنسق القانوني لحملة الميثاق، إن اختيار اسم "الميثاق" يهدف إلى وضع ما سماه "ميثاقاً" بين الشعب والفريق السيسى يتضمن موافقة وزير الدفاع على ما سماه "شروطاً" من أجل انتخابه.

 

وأشار إلى أن تلك الشروط التى شملتها استمارة الانضمام للحملة تتمثل فى تحقيق أهداف الثورة بجدول زمني وآليات محددة للتنفيذ، وتحقيق الوحدة بين الدول العربية واتخاذ الموقف المناسب ضد من سموهم "المسيئين لسمعة مصر" من الحكومات العربية.

 

وأضاف أن الشروط التى احتوت عليها استمارة الانضمام "مفروضة" على السيسي، لافتاً إلى أنه بمجرد أن يتقدم الفريق السيسى إلى لجنة الانتخابات بإيداع أوراق ترشحه سينتهى دور الحملة لتتحول إلى دور رقابي لمتابعة تنفيذ تلك التوصيات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان