رئيس التحرير: عادل صبري 11:28 صباحاً | الأربعاء 30 سبتمبر 2020 م | 12 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

المصريين الأحرار: رفض بيان الحكومة يدفعنا لمصير سياسي مجهول

المصريين الأحرار: رفض بيان الحكومة يدفعنا لمصير سياسي مجهول

أخبار مصر

شهاب وجيه

وفد برئاسة ساويرس بإيطاليا لبحث أزمة ريجيني

المصريين الأحرار: رفض بيان الحكومة يدفعنا لمصير سياسي مجهول

محمد نصار 11 أبريل 2016 14:15

أعلن شهاب وجيه، المتحدث الرسمي لحزب المصريين الأحرار، أن وفدًا من الحزب وصل إيطاليا، اليوم الاثنين، لبحث توتر العلاقات بين البلدين على خلفية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني.

 

وقال وجيه، خلال كلمته بالمؤتمر الصحفي الأسبوعي، الذي عقد بمقر الحزب بوسط القاهرة، إن وفد الحزب يلتقى مساء اليوم، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الإيطالي، موضحا أن الوفد سيؤكد أهمية العلاقات المصرية الإيطالية من الناحية الاقتصادية والسياسية.

 

وتابع وجيه: "نقدر حساسية التحقيقات في مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني، وأن العلاقات مع الدول الأوروبية أمر في غاية الأهمية"، مشيرا إلى أن الأحزاب المصرية مطالبة أن تقوم بخطوات جادة في هذا الإطار وهو ما يقوم به «المصريين الأحرار».

 

وطالب متحدث الحزب كل القوى السياسية الجادة أن تسعى للحفاظ على العلاقات السياسية والاقتصادية بين مصر وأوروبا، مشددا على ضرورة عدم السماح بتدهور  العلاقات بين مصر وأوروبا بشكل عام. 

 

ويضم الوفد كلا من الدكتور عصام خليل، رئيس الحزب، والمهندس نجيب ساويرس، مؤسس الحزب، ونادر الشرقاوي، أمين "المصريين الأحرار" بالخارج.

 

وحول موقف الحزب من بيان الحكومة، قال شهاب وجيه، إن المصريين الأحرار أعلن موقفه من بيان الحكومة في عدد من الملاحظات مكونة من 32 صفحة، تضمنت رد الحزب وملاحظاته على بيان الحكومة، إلى أن انتهى إلى قبول برنامج الحكومة؛ لأن الوضع الاقتصادي في مصر غير جيد، وأن رفض البيان في ظل الظروف الحالية قد يؤدي إلى الدخول في حالة من المجهول السياسي الذي سيكون له تبعات سلبية.

 

وأوضح المتحدث أنه في حال استطاعت الحكومة تحقيق مؤشرات الأداء التي أعلنتها، وأن تحقق كل الوعود التي قطعتها سيكون إنجازا كبيرا، وإذا لم يتم تحقيقه سيتخذ الحزب موقفا جادا تجاهها.

 

ولفت إلى أن ائتلاف «المصريين الأحرار والمستقلين»، لا يضم أي أحزاب كما انتشر في الفترة الماضية، موضحاً أن الائتلاف مكون من الحزب وعدد من النواب المستقلين، ولا يوجد أي حديث لضم ائتلاف بعينه أو حزب بعينه.

 

واستطرد وجيه أن الهدف من وجود الائتلاف هو أن يكون هناك تطابق في وجهات النظر بين أعضاءه من الناحية السياسية والاقتصادية، لافتا إلى أن من ينضم للائتلاف يجب أن يكون مؤمن بأفكار المصريين الأحرار، وأن هناك تنسيقا بين الحزب وقوى سياسية موجودة في البرلمان، حول عدد من القضايا.

 

وعن موقف الحزب من قضية إعادة ترسيم الحدود بين مصر والمملكة العربية السعودية، أكد المتحدث، أن موقف «المصريين الأحرار» من جزيرتي تيران وصنافير، سيعلن بعد اطلاع الحزب على الأوراق الكاملة في هذا الملف، وأن من أهم الأوراق هو التقرير الذي خرج من لجنة ترسيم الحدود البحرية، مؤكدا أن الحزب في حاجه إلى الاطلاع على عدد من الوثائق التي يفترض أن تعرض على البرلمان المصري، وبعدها سيكون قادرا على اتخاذ موقف واضح.

 

وأشار إلى أن الانطباع المبدئي للحزب من ناحية القضية، أنهم يعتقدون أن ما يحدث في تلك القضايا هو اللجوء للتحكيم الدولي ويعرض كل طرف أوراقه ووثائقة واثباتاته، وهو من يصدر موقف يكون مرضيا لجميع الأطراف، مشددا على أن أي علاقة بين مصر وأي دولة عربية هى علاقة هامة ويجب ألا تتعرض لأي مخاطر أو مشاكل ولهذا التحكيم هو طريقة عملية وفعالة لحل أي خلاف في وجهات النظر.

 

 

وأوضح وجيه أنه من البديهي أن تعرض الاتفاقية على البرلمان لإقرارها أو رفضها، لافتا إلى أن ما أعلن عنه هو نتيجة التقرير الذي خرج من لجنة ترسيم الحدود وموقف الحكومة الذي سيتم عرضة على البرلمان.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان