رئيس التحرير: عادل صبري 10:01 مساءً | الأحد 05 ديسمبر 2021 م | 29 ربيع الثاني 1443 هـ | الـقـاهـره °

ردود فعل غاضبة من الحكم بحبس نقيب الصحفيين: سابقة في تاريخ مصر

ردود فعل غاضبة من الحكم بحبس نقيب الصحفيين: سابقة في تاريخ مصر

ميديا

نقيب الصحفيين

ردود فعل غاضبة من الحكم بحبس نقيب الصحفيين: سابقة في تاريخ مصر

طارق عزام 19 نوفمبر 2016 18:35

أثار الحكم الصادر بحبس نقيب الصحفيين، يحيى قلاش، وعضوي مجلس النقابة، خالد البلشي وجمال عبدالرحيم، غضب العديد من الصحفيين والسياسيين، الذين أعلنوا رفضهم للحكم.

 

علاء اﻷسواني

 

كتب الروائي المصري في تغريدة، عبر حسابه على موقع "تويتر": "في جمهورية الظلم والخوف رجال يدافعون عن حرية المصريين وكرامتهم، تحية تضامن مع نقيب الصحفيين يحيى قلاش وزميليه خالد البلشي وجمال عبد الرحيم".

 

 

خالد علي

كتب المرشح الرئاسي الأسبق في تدوينة عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "الوصول بصراع السلطة مع نقابة الصحفيين إلى حد انتظار صدور حكم بحبس نقيب الصحفيين يحيى قلاش والأستاذين خالد البلشي وجمال عبد الرحيم عضوا المجلس، لا يعكس فقط حجم الاستبداد والقمع الذي تخطى حواجز كثيرة، لكنه يعكس أيضاً ضحالة وسطحية إدارة هذا الاستبداد".

 

 

عبدالمنعم أبو الفتوح

 

كتب رئيس حزب مصر القويةفي تغريدة عبر حسابه على موقع التدوين المصغر "تويتر": "النظام السياسي في مصر يخدعنا كالعادة حينما يدعي أنه يشجع الاستثمار ثم يلفق قضية لنقيب الصحفيين ليحبسه ويعذب مواطن أعزل في قسم شرطة حتى الموت"، في إشارة إلى واقعة مقتل المواطن مجدي مكين، إثر تعذيبه حتى الوفاة على يد أحد الضباط داخل قسم شرطة الأميرية

 

 

محمد البرادعي

 

كتب نائب رئيس الجمهورية الأسبق، في تغريدة عبر حسابه على "تويتر": "عندما نحبس نقيب الصحفيين هل ستنهال علينا الاستثمارات نظرًا للثقة في دولة القانون أم ستنتظر حتى يعفو عنه الحاكم؟ مشهد آخر من مسرحية عبثية".

 

 

حمدين صباحي

 

قال مؤسس التيار الشعبي، في تدوينة عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل اﻻجتماعي "فيسبوك": "مصر تنتقل من اللامقبول إلى اللا معقول.. هذا هو الحال في ضوء الحكم على نقيب الصحفيين وقيادات مجلس النقابة بتهمة ملفقة".

 

 

كمال خليل

 

كتب القيادي بحركة اﻻشتراكيين الثوريين عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "الحكم بحبس نقيب الصحفيين يحيى قلاش واثنين من أعضاء مجلس النقابة، خالد البلشى وجمال عبد الرحيم، سنتين مع الشغل، وكفالة عشرة آلاف جنيه لوقف التنفيذ حتى نظر الإستئناف.. سابقة لم تحدث فى تاريخ مصر لا القضائي ولا الصحفي.. احبسوا الصحفيين ..حاكموا منى مينا.. اقتلوا طالب الطب.. اقتلوا الفقير مكين
نهايتكم قربت ياولاد ال....ولكل ظالم نهاية".

 

 

جمال عيد

 

وقال مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان في تدوينة عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "حكم بحبس نقيب الصحفيين و2 من أعضاء مجلس النقابة سنتين ! يحيى قلاش ، خالد البلشي ، جمال عبدالرحيم، أشد من حكم قاتل 37مواطنا بسيارة ترحيلات، أسوأ من سوريا والعراق".

 

 

مدحت العدل

 

كتب "العدل" في تغريدة تعليقًا على الحكم عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر": "حبس نقيب الصحفيين عار".

 

 

شادي الغزالي حرب

 

قال الناشط السياسي في تغريدة عبر حسابه على موقع "تويتر": "نظام السيسي حكم بحبس نقيب الصحفيين واثنين من أعضاء النقابة، ماتنسوش تبعتوا أسماءهم للجنة العفو".

 

 

خالد داوود

 

قال المتحدث باسم تحالف التيار الديمقراطي، في تغريدة عبر حسابه على موقع "تويتر": "الحبس عامين لنقيب الصحفيين والبلشي وعبد الرحيم وكفالة عشرة آلاف للطعن على الحكم.. يسقط الظلم".

 

 

ممدوح حمزة

 

كتب الناشط السياسي عبر حسابه الشخصي على "تويتر": "نعلن عن حرب وإرهاب وواضعين متاريس خرسانة أمام وزارتي الداخلية والدفاع وأسرنا شباب ٢٥يناير ونسجن قيادات نقابة الصحفين هذه مؤهلات حكم أم الدنيا".

 

 

نجاد البرعي

 

كبت المحامي الحقوقي في تغريدة عبر حسابه على موقع "تويتر": "حبس نقيب الصحفيين ووكيل النقابة وأمينها العام هي حرب بين الاستبداد والحرية ولن تنتهي إلا أن انتصر أحد طرفيها انتصارًا نهائيًا مع الأسف".

 

 

أيمن نور

 

كتب المرشح الرئاسي الأسبق، عبر حسابه الشخصي على "تويتر": "عرفنا في زمن السادات نقل الصحفيين لوظائف غير صحفية وعرفنا في زمن مبارك حبس الصحفيين ولم نعرف إلا في زمن السيسي حبس نقيب الصحفيين".

 

 

وقضت محكمة جنح قصر النيل، المنعقدة بعابدين، في جلسة اليوم السبت، بمعاقبة نقيب الصحفيين يحيى قلاش وعضوي المجلس خالد البلشي وجمال عبد الرحيم، بالحبس عامين وكفالة 10 آلاف جنيه لإيقاف التنفيذ، بتهمة إيواء مطلوبين أمنيًا وهما الصحفيان عمرو بدر ومحمود السقا.
 

وأُلقي القبض على بدر والسقا من داخل نقابة الصحفيين، بعد اقتحام قوات الأمن للمقر مطلع مايو الماضي، ووجهت لما النيابة تهمة محاولة قلب نظام الحكم والانضمام إلى جمعية تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور والقانون.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان