رئيس التحرير: عادل صبري 03:52 صباحاً | الجمعة 24 سبتمبر 2021 م | 16 صفر 1443 هـ | الـقـاهـره °

بورصة ترشيحات «الصحفيين» بدأت .. من سيشغل منصب النقيب؟

بورصة ترشيحات «الصحفيين» بدأت .. من سيشغل منصب النقيب؟

أخبار مصر

ضياء رشوان وعبد المحسن سلامة

فيديو:

بورصة ترشيحات «الصحفيين» بدأت .. من سيشغل منصب النقيب؟

أحلام حسنين 12 نوفمبر 2020 16:33

مع بدء العد التنازلي لإجراء انتخابات نقابة الصحفيين، فيما يُعرف بـ«التجديد النصفي» المزمع انعقادها في يوم 5 مارس 2021، بدأت بورصة الترشيحات على مقعد النقيب، الذي يشغله حاليًا ضياء رشوان، وسط توقعات بترشح كل من النقيب السابق عبد المحسن سلامة، وعضو مجلس نقابة الصحفيين السابق خالد البلشي.

 

وحسب قانون نقابة الصحفيين، تُجرى انتخابات التجديد النصفي كل عامين في أول جمعة من شهر مارس، على أن ينعقد مجلس النقابة قبل الموعد المحدد للانتخابات للإعلان عن فتح باب الترشح، وقبول أوراق المرشحين الجدد قبل موعد إجراء الانتخابات بـ15 يومًا على الأقل.

وبموجب الانتخابات التي ستُجرى في مارس 2021 سيختار الصحفيون النقيب رقم 23 و6 أعضاء للمجلس رقم 52 في تاريخ النقابة، إذ سيتم توجيه دعوة لعقد الجمعية العمومية لإقرار الميزانية، مع إضافة بند الانتخابات التي تتم كل عامين.

 

وتجرى الانتخابات المقبلة، على مقعد النقيب الذي يشغله حاليًا ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، و6 من أعضاء المجلس الذين اقتربت مدتهم من الانتهاء، وهم: محمد خراجة، جمال عبد الرحيم، حسين الزناتي، محمد سعد عبد الحفيظ، أيمن عبد المجيد، عمرو بدر.

 

المرشحون

 

ويبدو أن سباق انتخابات الصحفيين قد بدأ مبكرًا، والتي من المرجح أن تشهد تنافسا بين النقيب الحالي ضياء رشوان، والنقيب السابق عبد المحسن سلامة، ورفعت رشاد عضو مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم، وكارم محمود سكرتير عام نقابة الصحفيين

 

أما عن عبد المحسن سلامة، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرم، فقد رد على موقفه من الترشح لانتخابات نقابة الصحفيين المقبلة على مقعد النقيب، خلال زيارته لمجلس الشيوخ أمس الأول الأربعاء، قائلا :"إن شاء الله.. ربنا يسهل".

 

وتولى عبد المحسن سلامة، منصب نقيب الصحفيين خلال الفترة من مارس 2017 حتى مارس 2019، وهو معروف بتأييده للرئيس عبد الفتاح السيسي، ومعارض لثورة 25 يناير، التي وصفها خلال لقاء تلفزيوني قبل أيام، بأنها أكلت الأخضر واليابس في الصحافة المصرية.

 

وقال انقيب الصحفيين السابق عبد المحسن سلامة، إن المؤسسات الصحفية كانت تتمتع بسيولة مالية كبيرة قبل اندلاع ثورة 25 يناير، حيث كانت تمتلك مؤسسة الأهرام بمفردها 520 مليون جنيه كودائع فى البنوك، مضيفا :"فى 2014 كان هناك زيرو ودائع فى الأهرام وبناء عليه اتجهت المؤسسة إلى الاقتراض والديون".

 

وأشار نقيب الصحفيين السابق، إلى أن أزمات الصحافة فى مصر قابلة للحل "حتى لا تغلق أى مؤسسات أبوابها كما فعلت الإندبندنت من قبل.. نعم من الوارد أن تغلق أى مؤسسة صحفية فى مصر"، قائلا: "الصحافة المصرية قابلت حملة تشويه كبيرة من قبل جماعة الإخوان الإرهابية، حتى قال عنها مرشد الجماعة الإرهابية إنها سحرة فرعون، وهذا ما نتج عنه فقدان الثقة بينها وبين المواطن المصرى".

 

 

وتداولت بعض المواقع الإخبارية ما يفيد باحتمالية ترشح خالد البلشي، مقرر لجنة الحريات سابقا بنقابة الصحفيين، وسط مطالبات صحفيين بترشحه لمنصب النقيب، إذ يعتبرونه صوت نقابي مختلف سيطرح القضايا الخاصة بالحريات والأوضاع السيئة التي يعاني منها الصحفيين

 

وحسبما كشفت مصادر صحفية فإن خالد البلشي،  رئيس تحرير موقع درب، رفض اتخاذ قرارا فيما يتعلق بترشحه على مقعد النيب، في ظل حبس شقيقه كمال البلشي، إلا أنه لاتزال هناك حوارات يجريها مع عدد من أعضاء الجمعية العمومية للنقابة. 

 

وتولى خالد البلشي رئاسة لجنة الحريات بنقابة الصحفيين في الفترة من 2013 حتى 2017، وكان أحد الصحفيين الثلاثة الذين تعرضوا للمحاكمة إثر أزمة اقتحام مقر النقابة على خلفية تظاهرات تيران وص

 

ومن المرجح أن تشمل قائمة المرشحين المحتملين لخوض انتخابات الصحفيين على مقعد النقيب، ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات والنقيب الحالي للصحفيين، والذي كان قد ترأس نقابة الصحفيين في عام 2013 وحتى عام 2015.

 

ويقول رشوان إنه يلعب دورا في ملف المحبوسين من الصحفيين، ونجح في الإفراج عن عدد منهم، مؤكدا أن الجهود مستمرة بخصوص بقية الزملاء المحبوسين، مضيفا عبر حسابه على موقع فيس بوك :"ستثمر خيرا في القريب العاجل بإذن الله، متقدما بالشكر الجزيل لكل ساهم في هذا الإفراج وما سيتم مستقبلا من إفراجات".

 

وفي المقابل هناك من يوجه انتقاد لعهد ضياء رشوان بنقابة الصحفيين، لاسيما فيما يتعلق بملف الحريات، في ظل استمرار عدد من الصحفيين أبرزهم سولافه مجدي وحسام الصياد ومعتز ودنان وإسلام الكاحلي، وحسام مؤنس، وهشام فؤاد.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان