رئيس التحرير: عادل صبري 10:43 صباحاً | الاثنين 06 ديسمبر 2021 م | 01 جمادى الأولى 1443 هـ | الـقـاهـره °

بيلد الألمانية: هكذا تستعد مصر لمنع تفشي فيروس كورونا

بيلد الألمانية: هكذا تستعد مصر لمنع تفشي فيروس كورونا

صحافة أجنبية

اسعافات طبية متقدمة لمريض كورونا بالصين

بيلد الألمانية: هكذا تستعد مصر لمنع تفشي فيروس كورونا

احمد عبد الحميد 16 فبراير 2020 18:13

 هل مصر مستعدة لفيروس كورونا؟.. بهذا التساؤل استهلت صحيفة بيلد الألمانية تقريرها حول مدى استعداد وزارة الصحة المصرية لمنع تفشي العدوى وخاصة بعد ظهور أول حالة مصابة على أرض النيل.

 

أوضحت الصحيفة أن مصر اتخذت جميع التدابير اللازمة وفقًا لمعايير منظمة الصحة العالمية التي تعاونت مع مصر وبلدان أخرى لمنع تفشي كورونا.

 

وتعمل منظمة الصحة العالمية منذ أسابيع لإعداد البلدان التي لديها نظم صحية رديئة في أفريقيا وغيرها من الأماكن لمنع تفشي فيروس كورونا أو كوفيد 19.

 

 وزودت منظمة الصحة العالمية مصر والعديد من الدول الأفريقية الأخرى بأجهزة اختبارات حديثة ومواد طبية أخرى.

 

وبالتحديد، وبحسب الصحيفة الألمانية، أرسلت منظمة الصحة العالمية إعانات طبية إلى دول مصر والكونغو وإثيوبيا وكينيا وغانا.

 

 وعن احتمالية أن تصبح أفريقيا مركزا لوباء كورونا القادم من الصين، رأت الصحيفة أن  القارة السمراء لديها نظام صحي ضعيف للغاية.

 

وأشارت أن القارة السمراء ليست  مؤهلة حاليا  لتسجيل الحالات المرضية بسرعة للتأكد من عدم انتشار الفيروس.

 

ووفقا للتقرير، تزداد الخطورة بشكل خاص إذا تفشى الفيروس في المناطق ذات النظم الصحية الأضعف التي لا تعرف الكثير هذا الوباء.

 

وسيكون الأمر مأساويا للغاية إذا انتشر كورونا في مناطق  مثل جنوب إفريقيا أو جنوب آسيا.

 

وأعلنت  الحكومة المصرية أن الشخص المصاب في مصر أجنبي يبلغ من العمر 33 عامًا، ولم تقدم وزارة الصحة المصرية ، أي معلومات أخرى عن هوية المريض، بحسب الصحيفة.

 

ولفت  التقرير أن العدوى تم اكتشافها بواسطة برنامج فحص بعد وصول الشخص الأجنبي المصاب إلى مصر.

 

وقالت وزيرة الصحة إن الشخص المصاب لا يظهر عليه أي أعراض وسيبقى في حجر صحى  معزولا لمدة 14 يومًا.

 

تطرقت الصحيفة إلى تصريح مؤسس شركة مايكروسوفت بيل جيتس الذي ألقى  خطابا أمام المشاركين في مؤتمر أكبر جمعية علمية في العالم في أمريكا، محذرا من خطورة الفيروس الجديد على العالم.

 

وقال سكوت دويل ، الذي يعمل في مؤسسة جيتس ويتعامل مع الأمراض المعدية منذ عقود،  إن  فيروس كورونا يعتبر واحدا من أكثر الفيروسات الخطيرة التي رآها طوال حياته المهنية.

 

وتبرعت مؤسسة بيل جيتس بالفعل بملايين الدولارات من أحل تطوير لقاح لمساعدة إفريقيا على التعامل بشكل أفضل مع الفيروس، وفقا لتقرير الصحيفة.

 

رابط النص الأصلي

 

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان