رئيس التحرير: عادل صبري 12:32 صباحاً | الخميس 02 ديسمبر 2021 م | 26 ربيع الثاني 1443 هـ | الـقـاهـره °

ديلي بيست: كورونا يهدد عرش كيم جونج أون 

ديلي بيست: كورونا يهدد عرش كيم جونج أون 

صحافة أجنبية

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون

ديلي بيست: كورونا يهدد عرش كيم جونج أون 

وائل عبد الحميد 09 فبراير 2020 23:27

"لم تنبس كوريا الشمالية ببنت شفة حول حالات الوفاة والإصابة المرتبطة بفيروس كورونا"، بحسب تقرير لموقع ديلي بيست الأمريكي اليوم الأحد يتحدث عن مخاوف الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون من إمكانية انتشار المرض القاتل ومنحه أوامر بالسرية التامة بشأن الضحايا.

 

وأورد الموقع تسريبات خطيرة حول بدء انتشار كورونا داخل تلك الدولة الآسيوية التي تعاني من نظام رعاية صحية مهترئ وموارد شحيحة لمكافحة الفيروس الفتاك.

 

إحدى العلامات الأكيدة على خوف النظام من فيروس كورونا تتمثل في عدم حدوث موكب احتفالي وسط بيونجيانج أمس السبت تزامنا مع  الذكرى الثانية والسبعين لتأسيس القوات المسحة الكورية الشمالية.

 

وكان الزعيم ا كيم جونج أون قد أشرف بنفسه العام الماضي على الاحتفال الذي شهد عرض أحدث الأسلحة بجانب جنود يسيرون بالخطوة العسكرية المعروفة باسم "خطوة الأوزة".

 

وذكرت تقارير أن بعض مساعدي كيم جونج أونج أصابهم فيروس كورونا بالرغم من قرار بيونج يانج بغلق حدودها مع الصين التي تبلغ 880 ميلا.

 

وقال صحيفة "ديلي إن كيه" التي يقع مقرها في مدينة سول  أن خمسة أشخاص لقوا حتفهم في مدينة سينويجو بكوريا الشمالية.

 

واعتمدت الصحيفة اليومية على مصادر داخل كوريا الشمالية بعثوا بتقارير من خلال شبكة جوال صينية إلى جهات اتصال في الصين.

 

ونوهت المصادر إلى أن سلطات كوريا الشمالية أصدرت أوامر لمسؤولي الصحة في سينويجو بالتخلص السريع من جثامين ضحايا كورونا وإخفاء حالات الوفيات عن الرأي العام.

 

وفي الصين، بلغ عدد ضحايا الفيروس الفتاك أكثر من 700 شخص.

 

وأفادت المصادر أن أحد أوائل الذين أصيبوا بكورونا في كوريا الشمالية تم نقله إلى مستشفى في سينويجو بأعراض شبيهة بالأنفلونزا العادية وتم إعطاؤه مضادات حيوية وأدوية لتقليص الحرارة لكنه مات رغم ذلك بسبب انتشار الحمى.

 

ولاحقا، مات شخصان آخران بسبب كورونا في مستشفى آخر بسينويجو، ثم لحق بهما آخران ببلدة مجاورة.

 

واستطرد الموقع الأمريكي: "مخاوف كوريا الشمالية بشأن الوباء باتت أكثر شدة جراء النقص الحاد في العلاج والتجهيزات الطبية".

 

وتخشى بيونج يانج  أن يؤثر انتشار الفيروس على قبضة كيم على شعبه البالغ تعداده 25 مليون نسمة يعيش معظمهم تحت وطأة فقر مدقع ومجاعة.

 

من جانبه، قال بروس بينيت، المحلل بركز "راند" البحثي: "لأن الأوضاع الصحية في كوريا الشمالية سيئة جدا، يتعين على السلطات اتخاذ خطوات جذرية لمنع فيروس كورونا من الانتشار السريع".

 

رابط النص الأصلي

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان