رئيس التحرير: عادل صبري 10:49 صباحاً | الأربعاء 01 ديسمبر 2021 م | 25 ربيع الثاني 1443 هـ | الـقـاهـره °

رغم انحسار كورونا في فرنسا.. الاقتصاد على المحك

رغم انحسار كورونا في  فرنسا.. الاقتصاد على المحك

العرب والعالم

الرئيس الفرنسي، ايمانويل ماكرون

صحيفة ألمانية:

رغم انحسار كورونا في فرنسا.. الاقتصاد على المحك

احمد عبد الحميد 15 يونيو 2020 23:42

قالت صحيفة زوددويتشه الألمانية، إن فيروس كورونا ينحسربشكل كبير في فرنسا، لكن اقتصاد الدولة الأوروبية يعاني بشدة بسبب الجائحة وبسبب تصاعد الاحتجاجات الراهنة ضد العنصرية وعنف الشرطة مؤخرا، مما دفع الرئيس الفرنسي ماكرون إلى إلقاء خطاب للشعب.

 

وأعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بدء مرحلة جديدة لتخفيف القيود المفروضة بسبب جائحة كورونا، موضحا أَنَّ  كل مناطق فرنسا ستعتبر خضراء اعتبارا من الاثنين مع الإسراع بفتح الاقتصاد.

 

وأعادت مطاعم العاصمة الفرنسية باريس فتح قاعات تناول الطعام الداخلية، اليوم الاثنين، بعد أن خففت الحكومة أحد آخر قيود فيروس كورونا الرئيسية.

 

وفقًا للصحيفة، تشهد فرنسا نقطة تحول في مكافحة تفشي الفيروس التاجي، حيث ينحسر الآن، بعد أن شلت البلاد بشكل كبير الحياة العامة والاقتصاد لمدة ثمانية أسابيع، من منتصف مارس إلى منتصف مايو في هذا العام.

 

وفي يوم الأربعاء الماضي ، أعلن رسمياً المجلس الاستشاري العلمي للحكومة الفرنسية السيطرة على الوباء، وبرغم ذلك، تشير التوقعات إلى هبوط الاقتصاد الفرنسي مالا يقل عن 11 في المائة.

 

 وأشارت الصحيفة إلى توقع قاتم لوزير المالية، برونو لومير، الذي رَجَّحَ فقدان 800 ألف فرنسي وظائفهم بحلول نهاية العام.

 

ورأت صحيفة زوددويتشه أَنَّ أزمة كورونا قضت على نجاحات ماكرون الأولى المتمثلة في انخفاض البطالة وزيادة الاستثمارات.

 

وأوضحت الصحيفة الألمانية أَنَّ الاحتجاجات ضد العنصرية وعنف الشرطة ، التي بدأت بقتل جورج فلويد في الولايات المتحدة ، انتقلت سريعا إلى فرنسا.

 

يظهر العديد من الفرنسيين تضامنًا مع مخاوف الأمريكيين السود في الاحتجاج على العنصرية

وعلى الرغم من الحظر المفروض على المظاهرات بسبب وباء كورونا، يخرج عشرات الآلاف من الناس في جميع أنحاء البلاد إلى الشوارع منذ 2 يونيو المنصرم، كما يتظاهر الآلاف.

 

 ولفت التقرير إلى أَنَّ دعم حركة الاحتجاجات في فرنسا يتم بشكل أساسي من قبل الشباب الذين يعلنون تضامنهم مع مخاوف الأمريكيين السود، والذين يتهمون في نفس الوقت ماكرون بسوء الإدارة.

 

ووصفت سيبيث نديايي، الناطقة الرسمية باسم حكومة ماكرون ، الأربعاء الماضي، العنصرية بأنها "مرض يؤثر على كل المجتمع"، وفي الوقت نفسه، دعت المتظاهرين إلى عدم جر ضباط إنفاذ القانون إلى الوحل.

 

 وذكرت الإدارة العامة لشؤون الصحة الفرنسية أن حصيلة الوفيات بالفيروس في البلاد ارتفعت خلال الساعات الـ24 الماضية بواقع 29 حالة، مقارنة مع 9 يوم الأحد، ليبلغ عدد الضحايا الإجمالي حتى الآن 29436 حالات.

وتشهد فرنسا تراجعا مستمرا لمعدل وفيات كورونا اليومية، الذي انخفض دون مستوى 30 حالة ويبقى دون هذا المستوى لليوم السادس على التوالي.

 

ولفتت الإدارة العامة لشؤون الصحة إلى استمرار انخفاض عدد المرضى في المستشفيات، حيث تراجعت الحصيلة من 10881 إلى 10752.

 

رابط النص الأصلي

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان