رئيس التحرير: عادل صبري 01:58 مساءً | الاثنين 06 ديسمبر 2021 م | 01 جمادى الأولى 1443 هـ | الـقـاهـره °

«لم نفكر كثيرًا».. ممرضات بـ«ووهان» يتخلين عن «شعرهن» لمحاربة كورونا

«لم نفكر كثيرًا».. ممرضات بـ«ووهان» يتخلين عن «شعرهن» لمحاربة كورونا

العرب والعالم

ممرضات "ووهان" أثناء قص شعرهن

للحد من العدوى وكسب الوقت

«لم نفكر كثيرًا».. ممرضات بـ«ووهان» يتخلين عن «شعرهن» لمحاربة كورونا

آيات قطامش 31 يناير 2020 19:22

هنا بمقاطعة هوبي الصينية حيث بؤرة انتشار وظهور فيروس كورونا، لم يعد يشغل بال القاطنين بتلك البقعة  سوى القضاء على هذا الوباء الذي بات يحاصرهم من كل جانب ويحصد مزيدًا من الأرواح يومًا بعد يوم..

 

 فما بين ساعات عمل اضافية يقضيها العاملين بمصانع انتاج اللوازم الطبية والكمامات، وأطباء يواصلون الليل بالنهار لاسعاف سيل الوافدين إليهم، قررت ممرضات  بمستشفيات "ووهان" حيث نقطة تمركز الوباء، قص شعورهن للحد من العدوى وتوفير الوقت أثناء ارتدائهن اقنعة الرأس.. 

 

قرار جماعي اتخذته ملائكة الرحمة في "ووهان" دون تردد، لخوض حرب مكافحة فيروس كورونا المميت، فوفقًا لتقرير وكالة أنباء "شينجوا" فإن هناك نحو 31 ممرضة في المستشفى الغربي بكلية ووهان يونيون الطبية قمن بقص شعرهن الطويلة، بعدما عقدن العزم على الانضمام للفريق المنوط به مكافحة تفشي الالتهاب الرئوي الحاد "كورونا"، بحسب "سينشو sinchew" 

 

 

 

"شان" بدون "شعر" 

 

شان شيا، هي ممرضة تبلغ من العمر 30 ربيعًا، تعمل بمستشفى رينمين بجامعة ووهان، اقدمت "شان" على حلق شعرها الطويل، الاثنين الماضي، ايمانًا منها أن هذا من شأنه أن يساعدها في عملها على مكافحة الوباء المميت. 

 

 

تقول "شان" وهي أم لطفلين، بحسب chinadaily: قمت بقص شعري من أجل تجنب العدوى وتوفير الوقت أثناء ارتداء الواقيات الخاصة بنا. 

 

قالت  الممرضة "شيا": "يمكن للشعر أن ينمو.. الأهم هو حماية نفسك وانقاذ أكبر عدد من المرضى"

 


شان شيا ، ممرضة تبلغ من العمر 30 عامًا في مستشفى رينمين بجامعة ووهان

 

 

شيه جنيغ جنيغ البالغة من العمر 33 ربيعًا، بحسب  CTGN، قررت هي الأخرى قص شعرها، خاصًة وأنها تقضي نحو 4 ساعات  متصلة  هي وزميلاتها من فريق التمريض بـ ووهان في جناح يخيم على اجواءه فيروس كورونا

 

"لم نفكر كثيرًا"؛ بتلك العبارة لخصت  "شيه" التي تعمل ممرضة في مستشفى ووهان رقم 4، قرارها هي وفريق التمريض بقص شعرهن، حيث تقول: الشعر الطويل يزيد من فرصة الاصابة بالفيروس. 

 

قبل يومين من السنة القمرية الصينية، تم تخصيص مستشفى Xie، لاستقبال المرضي المحمومين، وعلى اثره تم إخبار فريق التمريض والجراحات بالمهام الجديدة المنطوين بها   في معركتهم مع فيروس كورونا

وتابعت "شيه": لم يكن لدينا أي توقعات فقط كنا نستعد للأسوأ، والشعر القصير بالنسبة لنا كان افضل نظرًا لسهولة غسله، وارتداء قبعات الرأس التي يتم التخلص منها وملابس واقية بيولوجية". 

 

 

يعمل زوج "شيه" في نفس المستشفى ويقيم في الفندق ذاته، لكنهما نادرًا ما يلتقيان بسبب ساعات العمل المختلفة، وقالت "شيه": "نرى بعضنا فقط في غرفة تبديل الملابس بالمستشفى". 

 

ولفتت "شيه" أنه نتبجة لضغط العمل فإنها لم تنتبه لعشية رأس السنة الصينية الجديد إلا عندما لمح لها أحدهم خلال تناول العشاء. 

 

ففي تلك المناسبة الخاصة التي تعتبر بمثابة لم  الشمل بين العائلات الصينية، لم يكن هناك وقت كاف للزوجين لإجراء مكالمة هاتفية مع نجلهما البالغ من  العمر 7 سنوات، خاصة انهما عزلا انفسهما عنه، وهو ما جعل "شيه" تشعر بالأسف لأجله.

 

واختتمت حديثها وهي تبكي قائلة: "بعد المعركة نريد أن نخرجه للعب وقضاء وقت ممتع معه".

 

تعمل شيه جينغ جينغ ، ممرضة في مستشفى ووهان رقم 4 ، على الخطوط الأمامية لمكافحة فيروس كورونا الجديد. /  مصدر الصورة (CGTN) 

 

 

مقص تمسك به احداهن لتساعد زميلاتها في قص شعورهن  الطويلة، هكذا تكرر المشهد مع اخريات، داخل مستشفى ووهان، وهو يعد ثالت مستشفى مخصص لمرضى الحمى في ووهان.

 

ففي هذا المشفى تم تعبئة حالة الطوارئ حيث قام بإخلاء 700 سرير، وطالب من فريق العمل المكون من 1000 عامل الاستعداد والتحضير للمعركة، بحسب sinchew. 

 

"قصوا شعوركم الطويل، وارتدوا ملابس واقية واعتنوا بالمرضي، لا يوجد وقت لغسل الشعر كل يوم"؛ هكذا قال جيلين، رئيس قسم جراحة الكبد في المستشفى. 

 

 

 

وسط تزايد اعداد المصابين بفيروس كورونا، لم تكن العنابر المخصصة لفريق الطاقم الطبي الضخم كافية لهم، ومن هنا بدأت العديد من الفنادق في المدينة توفير الاقامة المجانية للعامليين الطبين في أماكن ليسبت ببعيدة. 

 



الأبحاث افادت بأن الشعر القصير يقلل من خطر الاصابة بالفيروس مع تجنب التعرق وتكاثر البكتيريا. 

 

فيروس كورونا اصاب حتى الآن أكثر من 9 آلاف شخص حول العالم، بحسب وكالة رويترز، فيما اعلنت منظمة الصحة العالمية أمس الخميس، حالة الطوارئ بعدما تخطى عدد الوفيات الـ 200 شخص. 

 

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان